من قصص الديانات والرسل
المؤلف: الشيخ فوزي السيف
الطبعة: الأولى
سنة الطبع: ٢
إضافات: فكرة الكتاب آنه يقسم الديانات الموجودة بين البشر إلى ثلاثة أقسام، ما كان منها سماوي المنشأ بالتحقيق والتأكيد، وما كان يتعامل معه على أنه كذلك... وما لم يعلم أن له منشأ سماويا، أو علم بعدم منشأ سماوي له
مرات العرض: 1282
القراءة والتنزيل: عدد مرات التنزيل: (0) قراءة

فكرة الكتاب آنه يقسم الديانات الموجودة بين البشر إلى ثلاثة أقسام، ما كان منها سماوي المنشأ بالتحقيق والتأكيد، وما كان يتعامل معه على أنه كذلك... وما لم يعلم أن له منشأ سماويا، أو علم بعدم منشأ سماوي له.


قراءة عامة للكتاب

بقلم: علي المحمد علي 

بين يدي كتاب يطرح أبحاثا مهمة وجادة خصوصا في هذه الفترة المعاصرة المطروح فيها عدة تساؤلات عن الأديان وفلسفة التاريخ والفلسفة القديمة والحديثة وتطور الفكر البشري وعندما وقع بين يدي هذا الكتاب القيم تعرفت على أطروحات جريئة تهم بالدرجة الأولى المثقفين والباحثين على حد سواء خصوصا مع موجة الإلحاد في العالم المعاصر وهو ما تحتاجه الساحة الإسلامية من جدية في الطرح وحل واقع المشكلة ...


في رأيي أن كتاب من قصة الديانات والرسل للشيخ فوزي ال سيف الخطيب والكاتب المعروف يطرح أفكارا ومسائل تنظيرية وقد عاودت قرأت الكتاب أكثر من مرة لاني وجدت في صفحاته أبحاث  عميقة تهم المثقفين والباحثين الذين يهتمون بهذا الطرح الفلسفي كقراءة جادة على المستوى الديني والفكري... و قد حاولت الإشارة ببعض ما تم طرحه في كتابه الجديد المطبوع عن دار المحجة البيضاء في بيروت ...  


وقد تطرق الشيخ السيف في ثنايا الكتاب كمدخل لخريطة الرسل من الآب آدم إلى نبينا الحبيب المصطفى وعرج على مسائل شائكة وذكر في البداية عن مقتضى التطور البشري أن يتم التدرج في الرسالات السماوية لحكمة سماوية إلى خاتم الأديان ديننا الإسلامي العظيم.


 وتحدث المؤلف الكريم بلمحات خاطفة وسريعة عن حياة بعض الانبياء والرسل كما استدل بالقران والمرويات التأريخية وتكلم عن تاريخ البشر بين رأي الديانات والعلم الحديث وتعرض لمسألة عميقة تخص اعداد الأنبياء وهو عدد الانبياء  يقدر ١٢٤الف نبي ورسول وناقش كذلك مسألة الجغرافيا والتوزيع السكاني والحاجة إلى وجود الانبياء كرسالة بين الخالق والمخلوق. وذكر على ذلك شواهد كثيرة من القصص التأريخية... وطرح لمسألة نبوة بعض الفلاسفة اليونانيين مثل أرسطو وسقراط وهي نظرية مطروحة على مستوى البحث العلمي في الأدبيات والخطاب الكلامي ...

وتعرض لنظرية الملا صدرا الشيرازي والميرزا مهدي الاشتياني وكذلك راي الفقيه الشيخ عبدالله جوادي الآملي وكذلك الفيلسوف الشيخ حسن زاده رحمه الله وهي آراء تتردد بين مدرسة ملا صدرا الشيرازي والمدرسة التفكيكية في مشهد الذي تتباين آراؤها مع مدرسة ملا صدرا ... وما يطرحون من آراء في مسائل الفلسفة ومسائل الوجود وغيرها من المباحث المعرفية والفلسفية...


ثم دلف المؤلف الباحث الشيخ السيف لمسألة الحاجة إلى الدين في عصر العلم وهي قراءة معاصرة مهمة طرحت كثيرا في الدراسات حيث كتب عن العصور المختلفة واجاب عن التساؤلات الملحة للناس عبر عدة مناهج للحاجة المعرفية والتشريعية والقانونية والنفسية والروحية بأسلوب علمي رصين ووضع يده على الجرح وقام بتنظير المسألة على الواقع العملي ...


 وتطرق بإسهاب عن العناصر المشتركة والتعددية لقضية معنى التعددية في ظل التعايش المجتمعي خصوصا بين الأديان وحاول الولوج إلى إبعاد مشتركة بين الأديان وذكر أمثلة عن من واقع حياة الانبياء والرسل وأهمية عنوان الاعتراف بالآخر والعناصر المشتركة بين كل الأديان السماوية...
وفي فصول لاحقة تكلم عن حياة الانبياء والمرسلين بتسلسل رائع وأبحاث شمولية رأى فيها المؤلف أهمية الوقوف عليها لتجسيد المثل والنبل في حياة مليئة بالتحديات الوجودية ...لأن قراءة التاريخ مهم للحاضر وهذا ما أراد المؤلف الوصول له عبر طرح هذه الأبحاث والمسائل...


ثم تطرق لموضوعات فقهية وموقف الشرع الحنيف من الديانات الأخرى والكتب السماوية مثل الانجيل وطرح راي الفقهاء والباحثين في مسائل تعم البلوى خصوصا في فقه الديانات مع الآخر وهو فقه ديناميكي متحرك مطروح على المستوى الديني والاجتماعي في هذه الوقت العصيب...
وأشار لرآي بعض الفقهاء المعاصرين ... وختم هذا الفصل بالحديث عن سيرة سيد الرسل نبينا محمد  


ولم يغفل المؤلف عن دور المذاهب الإسلامية كالشيعة والسنة و المدارس الكلامية المختلفة وما طرحت من مسائل كلامية في العقيدة.. وتطرق كباحث في الفقه الاسلامي إلى مسألة ( الصابئة) من ناحية الطهارة والزواج وطرح راي المحقق الكبير السيد الخوئي قدس سره ..

وبعض الفقهاء المعاصرين  الذين طرحوا ابحاث فقهية في هذه المسألة المهمة ولم ينسى مسألة المجوس وواقعهم وأحكامهم  واعجبني في بحثه  التطرق إلى (بوذا) والبوذيين  ودرس هذا الخط بمختلف الجوانب والأبعاد التاريخية والفقهية ورجع لكثير من المصادر المتنوعة ووضع الحلول الناجعة لمسألة بوذا والاختلاف عن هذه الشخصية الحكيمة حتى يكون بحثه مستوعبا للمسألة وقد وفق كثيرا في مسار البحث العلمي والطرح الخلافي في هكذا مسائل تعم البلوى في واقعنا المعاصر ثم دلف الشيخ السيف حسب منطلقات البحث عن واقع الهندوس وهم منتشرين في ربوع الهند.. وتطرق كذلك لبحث التناسخ ووحدة الوجود والتثليث وأجاد فيها بأسلوب علمي واضح ورصين .

وفي ختام الكتاب وضع رسالة للمرحوم الباحث السيد عبدالستار الحسني رحمه الله الذي أثنى كثيرا على أطروحات المؤلف الشيخ فوزي السيف  والثناء على منهجه ومحاضراته لما يطرح من قضايا علمية وواقعية معاصرة تهم الباحثين والمثقفين وجيل الشباب..

وكقراءة مختصرة وسريعة لهذا الكتاب القيم الذي أخذ مكانه في المكتبة الإسلامية استطاع المؤلف الكريم بجهده المتواصل لطرح ابحاث لها قيمتها وأهميتها على المستوى النظري والعملي ويحتاج المثقف والمحاضر والباحث الرجوع له للتعرف على مسائل مهمة في واقعنا المعاصر. والكتاب منتشر في الأسواق والمكتبات في الأحساء والقطيف وجميل أن يقرأ جيل الشباب والمثقفين هذا الكتاب للتعرف على مسائل مهمة في واقعها...

الأمراض الأخلاقية
أنا الحسين بن علي